لماذا بعض الناس يكون نومهم ثقيل وأخرون نومهم خفيف؟

السبب في أن بعض الناس يستطيعون أن يناموا برغم سماع أي شيء، بينما يوجد أشخاص آخرون يستيقظون مع مجرد سماع أدني ضجيج هو وجود أختلافات في الدماغ.

والسبب الرئيسي في وجود أشخاص نومهم ثقيل أو نومهم خفيف هو نوع نشاط المخ والذي يعرف بأسم المغزل النومي، وهذه المغازل في الأساس تكون خلايا شوكية مخية مولدة من الضوضاء الكهربية والتي تقوم بدورها بإلغاء المؤثرات والمحفزات الخارجية التي تقوم بتحريضك على الاستيقاظ. وبشكل أساسي كلما زاد عدد المغازل النومية التي يمتلكها الشخص أثناء النوم؛ كلما نام الشخص بكفاءة أكثر أثناء الليل.) 

 

وأيضا بعض الأشخاص ينامون بكفاءة أكثر من الأخرون بسبب أنماط الحياة والمعيشة المختلفة. وطريقة معيشة الفرد علي حسب التمارين الرياضية المتوسطة أو النظام الغذائي الصحي والأمتناع من شرب الكافيين مثل الموجود في الشاي والقهوة في الليل كل هذه الأشياء تساعد علي نوم الشخص بكفاءة مع عدد أقل من الأستيقاظ أثناء الليل.
وأيضًا ربما بسبب نشاط المخ الزائد! 

الأشخاص الذين نومهم ثقيل، يكون مخهم نشط جدًا أثناء النوم ومشغول بفعل العديد من المهام. هذه النشاط يمنع وصول الأصوات والأفعال التي توقظ أغلب الناس لهم مما يجعل نومهم ثقيل بالفعل. 

 

وعدد المرات التي يستيقظ فيها الشخص أثناء النوم ولا يتذكرها تكون أكثر من المرات التي يستيقظ فيها ويشعر بها، فحوالي 75% فقط من الأستيقاظ أثناء النوم في الليل يتذكره الشخص في اليوم التالي. ولهذا السبب فأنه من المهم أن نقلل الضوضاء والأزعاجات أثناء الليل . وإذا كان الشخص يستطيع النوم فقط مع او أثناء مشاهدة التلفزيون ,فالباحثون يوصون بعمل التلفزيون علي المؤقت، حيث أن التلفزيون يستطيع فيما بعد أن يزعج نومك حتي لو كنت لا تتذكر.