البكتيريا المعوية هي المسؤولة عن السمنة.

قام أطباء أمريكيون بأخذ كائنات دقيقة (بكتيريا معوية) من معي فتاة، تتمتع بصحية جيدة -لكنها تعاني بعكس أمها من السمنة المفرطة- وزرعوا هذه الكائنات في معي أمها لعلاج مرض معدي. وبعد زرع هذه الكائنات الدقيقة ازداد وزن الأم بشكل كبير/ بمعدل 33 كيلوغرام/متر مربع، خلال 16 شهرا فقط.
هذه الزيادة الكبيرة في الوزن جاءت رغم الاعتماد على برنامج غذائي وبرنامج تدريبي سهر عليه أطباء جامعة براون الأمريكية، كما جاء في الموقع الألماني الإلكتروني “بيلد”.
ويعتقد الأطباء أن تكون البكتيريا المعوية المأخوذة من معي البنت هي المسؤولة عن السمنة المفرطة عند الأم. وأكد أخصائي الأمعاء، البروفيسور كريستيان تروتفين، بفضل أبحاث قام بها في السنوات الأخيرة، أن ميكروبات المعي مسؤولة بشكل كبير عن عملية الهضم. وجاء في الدراسة التي ذكرها موقع “بيلد” أيضا أن تفاعل الميكروبات مع مائة غرام من الشوكولاته يختلف من شخص لآخر، لذلك فإن السمنة ترتبط بالأساس بنوعية البكتيريا المعوية.