متاعب البطن المستمرة تنذر بالقولون العصبي.

قال البروفيسور توماس فريلينغ إن متاعب البطن المستمرة، مثل التقلصات والانتفاخ والإسهال والإمساك، قد تشير إلى الإصابة بمتلازمة القولون العصبي
وأضاف فريلينغ، عضو الجمعية الألمانية لأمراض الجهاز الهضمي والأيض، أن هذه الأعراض ترجع لأسباب مختلفة، لذا لا يوجد حل شامل لها، مؤكداً أن التغذية تلعب دوراً مهماً في مواجهة المتاعب.
وأوضح البروفيسور الألماني أنه في كثير من الحالات تظهر استجابات تحسسية على القولون بفعل التمدد الناجم عن الغازات المسببة للانتفاخ، لذا قد ترجع المتاعب هنا إلى تناول بعض الأطعمة، مثل البصل أو الكراث. بالإضافة إلى أن تركيبة البكتيريا المعوية غير المناسبة قد تُفاقم الأعراض.
وينصح فريلينغ المرضى، الذين يعانون من الانتفاخات بالابتعاد عن الأطعمة المحتوية على الألياف، وعلى النقيض من ذلك ينبغي على المرضى، الذين يعانون من الإمساك، الإكثار منها.
وبشكل عام، يوصي البروفيسور الألماني مرضى القولون العصبي بتدوين نظامهم الغذائي المتبع، وذلك لاكتشاف الأطعمة، التي يمكنهم تحملها والأخرى، التي تتسبب لهم في المتاعب، حيث ثبت أن التخلي عن مكونات معينة من الأطعمة يسهم في التخفيف من المتاعب.
ومن هذه المكونات الفركتوز المتوفر في الفاكهة والعسل واللاكتوز الموجود في منتجات الألبان، والغلاكتوز، الذي يحتوي عليه الفول والعدس وفول الصويا، حيث تتخمر تلك العناصر في الأمعاء من خلال البكتيريا، مما يتسبب في نشوء غازات، بالإضافة إلى أنها قد تتسبب في الإصابة بالإسهال.