الوجبات الغذائية قليلة الدهون لا تُنقص الوزن!

أشارت دراسة أمريكية حديثة إلى أن الحمية الغذائية المعتمدة على إلغاء الدهون من الطعام لا يعتبر الوسيلة المثالية لإنقاص الوزن، مشيرة إلى أن حذف الدهون لا يسهم على الإطلاق في خسارة الوزن الزائد، على عكس المعتقدات السائدة.
وأوضحت الدراسة التي أجرتها جامعة هارفارد الأمريكية للطب أنه لا يوجد دليل دامغ يؤكد ضرورة خلو الطعام من الدهون من أجل التخلص من الوزن الإضافي، مشيرة إلى أنه يجب على منظمة الصحة العالمية التركيز في إرشاداتها البسيطة على ضرورة تناول حصص صغيرة متوازنة وصحية من الوجبات، بدلاً من التركيز على حصص الدهون والكربوهيدرات والبروتين فقط.
واستندت الدراسة على بيانات أكثر من 68 ألف بالغ، ووجد فريق العمل أن الأنظمة الغذائية المعتمدة على تقليل الدهون أقل كفاءة في فقدان الوزن مقارنة بنظيرتها منخفضة الكربوهيدرات أو حميات البحر الأبيض المتوسط، بحسب صحيفة دايلي ميل البريطانية.
وبينت الدراسة أن هؤلاء الأشخاص الذين اعتمدوا على نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات يقلل نحو 1.15 كيلوغرام أكثر من أولئك الذين واظبوا على نظام غذائي قليل الدهون لمدة أكثر من 12 شهر. ونوهت الدراسة إلى أن جميع الدلائل تشير إلى أن ليس كل أنواع الدهون ضارة بالجسم، بل بعضها قد يسهم في إنقاص الوزن وتسريع عملية التمثيل الغذائي.