أضرار شرب الماء البارد مع الطعام

إن عادة شرب الماء مع الطعام هي عادة سيئة وقد تسبب أضراراً صحية ، حيث يشير الخبراء إلى أنه من الافضل تجنب شرب الماء أثناء الأكل و العمل على تناول وجبات قليلة الملح ومضغ الطعام جيداً فالمضغ يساعد اللعاب على تسريع عملية الهضم، ويستحسن شرب الماء قبل نص ساعة من تناول الطعام، لضمان سلامة عملية التمثيل الغذائي للطعام.
أضرار شرب الماء البارد مع الطعام، هي:
تقليل كمية اللعاب : يعتبر اللعاب الخطوة الأولى في عملية الهضم، لأنه يحتوي على إنزيمات تساعد على تحطيم الغذاء، ويحفّز المعدة على إفراز الإنزيمات الهاضمة الخاصة بها والاستعداد لعملية الهضم. لذلك عند شرب الماء أثناء الطعام وتميع اللعاب يتم إرسال إشارات إلى المعدة للتوقف عن إفرازاتها، ويجعل ذلك الهضم أكثر صعوبة.
تخفيف عصارة المعدة: تحتوي معدتك على أحماض هاضمة تساعد على هضم وتوزيع المواد الغذائية، كما أنها مسؤولة عن قتل مسببات العدوى التي قد تتناولها مع الغذاء، إلى جانب أن عصارة المعدة تتضمن أيضاً إنزيمات مهمتها طحن الطعام عن طريق عمل انقباضات. وعندما يتم تخفيف هذه العصارة بالماء يؤدي ذلك إلى ركود عملية الهضم، وبقاء الطعام في المعدة مدة أطول، وإبطاء تمريره إلى الأمعاء. وتعرف المعدة موعد الأكل وتبدأ في الإفراج عن العصارة الهاضمة على الفور، فإذا تناولت المياه في نفس الوقت تتميع هذه العصارة، ويعيق ذلك عملية تحطيم الغذاء.
رفع نسبة الأنسولين : يمكن أن يؤدي شرب الماء أثناء تناول الطعام إلى زيادة مستويات الأنسولين في الجسم، مثلما يحدث عند تناول أطعمة غنية بالسكر، والسبب أنه عندما لا يستطيع الجسم هضم الطعام جيداً يميل إلى تحويل جزء منه إلى جلوكوز، وتخزينه كدهون، ويتطلب ذلك زيادة نسبة الأنسولين في الجسم للتعامل مع كمية الجلوكوز الزائدة.
عدم فقدان الوزن : يعيق شرب الماء خلال وجبات الطعام عملية فقدان الوزن، حيث يعتبر ضعف أداء الجهاز الهضمي أحد أسباب زيادة الوزن، ونظراً لأن شرب الماء يخفف العصارة الهاضمة، ويزيد من إفراز الأنسولين وتخزين الطعام على شكل دهون، يعتبر شرب الماء مسؤولاً عن خلل في طريقة تعامل الجسم مع الغذاء يؤدي إلى زيادة الوزن.
الحموضة : إذا كنت تعاني من نوبات مستمرة من الحموضة قد تكون عادة شرب الماء أثناء وجبات الطعام هي السبب. يؤدي تخفيف عصارة المعدة بسبب شرب الماء إلى عسر هضم وتناقص إفراز الإنزيمات التي تساعد على الهضم.