فوائد الباذنجان من القلب وحتى الدماغ

يحمل الباذنجان المميز بلونه البنفسجي الجذاب العديد من الفوائد التي تعود على صحتك وصحة قلبك وعقلك، وصحة المرأة خلال الحمل، ولكن تحت شرط تحضيره بالطريقة الصحية والمثالية، تعرف على قيم وفوائد الباذنجان من خلال المقال الاتي:

الباذنجان (Eggplant)، هو احد الثمار المميزة بلونها الارجواني وشكلها البيضاوي المعروف، الا انها متنوعة في الاشكال فمنها المستطيل ومنها البيضاوي ومنها النحيف والسميك، والالوان تتنوع ما بين الابيض والاخضر والارجواني. وجميعها تنتمي لعائلة الباذنجانيات.

وبغض النظر عن اللون والشكل، كل انواع الباذنجان تحتوي على العديد من العناصر الغذائية المفيدة والمركبات النباتية التي تعزز صحة الانسان. 
انواع الباذنجان

للباذنجان انواع عديدة وتنسب عادة لاسم البلد الذي تزرع فيه، وتختلف في الوانها واحجامها، ولعل اشهرها:
الباذنجان الابيض: هو باذنجان صغير الحجم لونه ابيض ينتشر في مصر وعادة ما يستخدم في المكدوس والمحشي.

الباذنجان الياباني: وهو بنفسجي داكن اللون ذو ثمار طويلة رفيعة.

الباذنجان الصيني: شبيه بالياباني الا ان لونه افتح.

الباذنجان التايلندي: اخضر اللون ووذو مذاق اكثر مرارة من غيره.

الباذنجان الهندي: ذو مذاق حلو وثمار صغيرةولونه مائل الى الحمرة. 

الباذنجان الامريكي: ذو ثمار كبيرة ولون داكن ويشابهه الباذنجان الايطالي.

وسنحدثكم في مقالنا الاتي عن كافة الادلة والحقائق المتعلقة بفوائد الباذنجان الارجواني الشهير:
القيمة الغذائية للباذنجان

كوب واحد من الباذنجان النيء يحتوي على 20 سعرة حرارية، و 2.5 جرام من الألياف الغذائية، مما يمدنا بما يقارب 10٪ من احتياجاتنا اليومية من الألياف و0.8 غرام من البروتين، 4.82 غراما من الكربوهيدرات، 0.15 جرام من الدهون، ويحيو مجموعة مميزة من العناصر الغذائية والفيتامينات التي تشمل 5٪ البوتاسيوم، 2% مغنيسيوم، 1% حديد ، 5% فيتامين B6، و3% فيتامين C. 
ويمتاز الباذنجان بمحتواه من مركب الانثوسيانين وهو أحد المركبات النباتية الطبيعية المعروفة كمضاد أكسدة ينتمي الى مجموعة الفلافينويدات flavonoids الموجودة في العديد من الاغذية النباتية وهي المسؤولة عن لونها وقيمها الغذائية، وتحارب الجذور الحرة وتحمي الخلايا. وفي الباذنجان فإن الانثوسيانين anthocyanin هو المسؤول عن اعطاء الباذنجان لونه الارجواني الداكن. وعادة ما تتركز في قشرة الباذنجان، لذا ينصح عادة بعدم التخلص من القشرة وتناولها لاخذ القيم الغذائية العالية التي تحويها، فهي أيضاً مصدر غني بالألياف والبوتاسيوم والمغنيسيوم.
اليكم ما يحويه 100 غم من الباذنجان بحسب وزراة الزراعة الامريكية USDA:
القيمة الغذائية ما يحويه 100 غم من الباذنجان الطازج

السعرات الحرارية 24 سعر حراري

الكربوهيدرات 6 غم 

البروتينات 1 غم

الدهون 0 غم

الالياف الغذائية 3 غم

الصوديوم 2 ملغم

فوائد الباذنجان الصحية

لطالما وجدت العديد من الدراسات والأدلة التي دارت حول اثبات العلاقة التي تربط ما بين استهلاك الخضار والفواكه المتنوعة بشكل يومي وانخفاض خطر الاصابة بالعديد من الامراض المزمنة، وأشارت العديد من الدراسات الى ان زيادة استهلاك الأغذية النباتية مثل الباذنجان يقلل من خطر الاصابة بالسمنة وأمراض القلب والسكري، ويخفض خطر الوفاة، ويعزز من صحة البشرة والشعر. واليكم تفاصيل وصحة هذه الادعاءات فيما يخص الباذنجان:
خفض مستويات الكولسترول

لقد اظهرت الدراسات وجود علاقة ما بين تناول الباذنجان وخفض الكولسترول في الدم، ففي دراسة مخبرية أصدرت عام 2014 وتم اجراؤها على الحيوانات المخبرية ونشرت نتائجها في مجلة Arq Bras Cardiol وجدت بان الارانب التي تناولت عصير الباذنجان لوحظ لديها انخفاض كبير في الوزن وفي مستويات الكولسترول في الدم لديها. وفي التحاليل المخبرية لمركبات الفينول الموجودة في الباذنجان، التي نشرت نتائجها في مجلة Agricultural Research عام 2004 اتضح بأنه يحوي كميات عالية من حمض الكلورجينيك chlorogenic acid الذي يعد أحد مضادات الأكسدة القوية في محاربة الجذور الحرة، وهو يعمل على خفض مستويات الكولسترول في الدم، ويعمل كمضاد للميكروبات والفيروسات وللمواد المسرطنة.
تعزيز صحة القلب والشرايين

يحتوي الباذنجان على مواد معززة لصحة القلب والشرايين مثل الالياف الغذائية، ومضادات الأكسدة القوية، والبوتاسيوم وكل من فيتامين C وفيتامين B6، التي تلعب دور مهم في خفض مستويات الدهنيات والكولسترول في الدم وتعزز عمل القلب والشرايين وتحافظ على ضغط الدم ومستوياته المنتظمة. وتشير العديد من الدراسات الى أن استهلاك المركبات الفلافينودية المعروفة باسم الانثوسيانين يلعب دور كبير في خفض خطر الاصابة بامراض القلب والشرايين، وهذا ما أكدته Today’s Dietitian في نتائج دراسة صدرت عام 2014، اذ تبين أن تناول أكثر من ثلاث حصص أسبوعياً من الخضار والفواكه التي تحتوي الفلافينويد كان خطر اصابتهم بأمراض القلب أقل بنسبة 34 % ممن تناولوا أقل. وفي دراسة سريرية بينت نتائجها أن تناول الانثوسيانين كان مرتبط مع خفض مستويات ضغط الدم وبشكل ملحوظ.
كما وبحسب المجلة الامريكية للتغذية السريرية American Journal of Clinical Nutrition وجد أن تناول الاطعمة التي تحوي الفلافينويدات يساهم في خفض معدلات الوفاة جراء الاصابة بأمراض القلب. وبان استهلاك الأطعمة الغنية بالفلافينويدات حتى لو بكميات بسيطة يمكن أن يعزز من صحة الانسان كما ذكرت مجلة Today’s Dietitian.
التخلص من الوزن الزائد 

من المعروف بأن تناول الأغذية العالية بالالياف الغذائية كما في الباذنجان يساهم بشكل كبير في زيادة الاحساس بالشبع والتقليل من الشهية، وبالتالي التقليل من كمية السعرات الحرارية المتناولة خلال اليوم . والباذنجان هو في الاساس غذاء عالي بالقيم الغذائية ومنخفض بالسعرات الحرارية ولا يحوي الدهون، لذا فان ادراجه ضمن نظامك الغذائي قد يساهم في السيطرة على الوزن أو انزاله.
مقاومة السرطانات

وجد لمادة البوليفينول التي يحويها الباذنجان اثار مضادة للسرطانات. كما ويعزز ذلك محتوى الباذنجان من الأنثوسيانين وحمض الكلوروجينيك المضادة للاكسدة والمركبات المضادة للالتهاب. فهي تحمي الجسم من التلف الذي تسببه الجذور الحرة وبالتالي تعطل وتمنع نمو الاورام وانتشار الخلايا السرطانية. كما انها تحفز عمل الانزيمات وعمليات ازلة السموم من الخلايا بحسب ما نشرته Today’s Dietitian.
تعزيز الوظائف الادراكية

أشارت نتائج بعض الدراسات كما في دراسة نشرت عام 2000 في مجلة Toxicology الى أن الانثوسانين الموجود في قشر الباذنجان هو مضاد أكسدة قوي يحمي الدهون التي تكون أغشية الخلايا في الدماغ ضد التأكسد والجذور الحرة. مما يساهم في تعزيز نقل المواد الغذائية والفضلات من الخلايا واليها. كما وتبين أن الانثوسيانين يعمل على منع الاصابة بالتهابات الاعصاب Neuroinflammation ويسهل تدفق الدم الى الدماغ. مما يساعد في الوقاية من الاصابة بالاضطرابات العقلية المرتبطة بالتقدم في السن مثل الزهايمر ويعزز الذاكرة.
فوائد الباذنجان للبشرة والشعر

يساعد تناول الباذنجان في الحصول على بشرة صحية وشعر صحي بفضل محتواه من القيم الغذائية، دعنا نعرفك على هذه الخصائص التي قد يضيفها الباذنجان لك:
بشرة نقية، فغنى الباذنجان بالمعادن والفيتامينات والألياف الغذائية يساعد في الحفاظ صحة الجسم مما ينعكس على المظهر الخارجي بجلد صحي لا تشوبه اي شائبة. 

نضارة ورطوبة البشرة، وذلك بفضل محتوى الباذنجان العالي من المياه، والفيتامينات والمعادن التي تحفظ رطوبة البشرة ونضارتها.

مكافحة التجاعيد وعلامات الشيخوخة، وذلك من خلال محتوى الباذنجان من مضادات الاكسدة القوية التي تحارب الجذور الحرة، وتحمي الخلايا.

محتوى الباذنجان العالي من المياه يساهم في تغذية جذور الشعر وتقويته.

يحتوي الباذنجان مجموعة من المعادن والفيتامينات التي تعمل تغذية فروة الراس والحفاظ على صحة الشعر.

فوائد الباذنجان للحامل

قد تتواجد بعض انواع الاغذية التي لا ينصح بتناولها أثناء الحمل بكونها تشكل خطراً على صحة الجنين، الا ان الباذنجان غير مدرج ضمنها، بل بالعكس قد يكون في اضافته الى جدولك الغذائي اليومي فائدة لك ولجنينك بفضل ما يحيويه من قيم غذائية عالية مهمة!
اذا فتناول الباذنجان آمن أثناء الحمل. ويمكن لاضافته ضمن نظام غذائي سليم ومخصص للحمل ومحسوب من ضمن حصص الفواكه والخضروات، أن يساعدك على استهلاك كمية كبيرة من العناصر الغذائية الأساسية التي يحتاجها جنينك لعملية النمو والتي يحتاجها جسمك لحمل صحي.

الباذنجان يعزز نمو الجنين. وتناوله سيحمل العديد من الفائدة لجسمك ولجسم جنينك، فهو مصدر لفيتامين E، وC، وبعض المعادن مثل المغنيسيوم والبوتاسيوم. المهمة لنمو الجنين وخلاياه، كما ويحوي كوب منه على ما يقارب 2% من الاحتياج اليومي لحمض الفوليك المهم لنمو الخلايا العصبية في الجنين ووقايته من التشوهات الخلقية. بالاضافة الى كونه مصدر لعدد من مضادات الاكسدة المهمة لتعزيز المناعة.

الباذنجان مصدر عالي بالالياف الغذائية المهمة لتعزيز عملية الهضم لديك ووقايتكك من الاصابة بالامساك.

تجنبي تناول الباذنجان المقلي، فالمقالي بحد ذاتها قد تسبب لك الانزعاج وتؤدي الى الاصابة بالتخمة او زيادة أعراض الغثيان والحموضة وحرقة المعدة. لذا تناوليه مشوي أو مخبوز، واستغليه في وصفات صحية كما في وصفة بابا غنوج.

تأكدي دائماً من غسل الباذنجان جيداً قبل تناوله، لتجنب أي تلوث باي نوع من الميكروبات أو البكتيريا او الاتربة. اذ وفقاً لجمعية الحمل الامريكية فان تناول الحامل لاي من الخضراوات الغير مغسولة جيداً قد يرفع من خطر الاصابة بداء المقوسات الذي يمكن أن يشكل خطر يهدد صحة الحامل وجنينها، ويرفع من خطر الولادة المبكرة أو الاصابة ببعض الامراض الخطيرة.

 

طريقة تحضير الباذنجان

الطهي بالبخار
ان طريقة تحضير البانجان وطهيه تلعب دور كبير في زيادة قيمته الغذائية أو انقاصها. وعادة ما ينصح باستخدام طريقة الطهي على البخار كخيار أمثل لطهي الباذنجان وللحفاظ على قيمه العالية دون أي زيادة في نسبة الدهون أو السعرات. وجدت دراسة نشرت عام 2007 في مجلة “Nutrition Research” أنه عند تحضير الباذنجان بطريقة البخار كان يزيد من ارتباطه بالاحماض الصفراوية bile acids في الجسم، مما يعني زيادة فعاليته في تقليل مستويات الكولسترول في الدم والدهون، وانخفاض خطر الاصابة بامراض القلب.
الباذنجان المشوي
عادة ما ينصح بتحضير الباذنجان بطرق صحية تشمل الشوي والخبز في الفرن، فهذا سيساهم في الحفاظ على قيمه الغذائية، وبسعرات حرارية ودهون أقل، مما يجعله مناسب لكافة الحالات الصحية.
الباذنجان المقلي
ينصح بتجنب استخدام وسيلة القلي بالزيت للباذنجان عند تحضيره، لا سيما ان الباذنجان أحد الخضار التي تميل الى امتصاص نسب عالية من الزيت. يمكن تقليل نسبة الزيت التي يمتصها الباذنجان اذا ما تم تفريغه من الهواء والماء بتمليحه قبل قليه وتركه لمدة 30 دقيقة ومن ثم غسله، ولكن على جميع الاحوال سيمتص نسبة من الزيت مما يجعلنا نعود الى خانة كون طريقة القلي غير صحية ويفضل استبداله بالشوي أو الخبز بالفرن.
هل من أضرار ومخاطر لتناول الباذنجان؟

المذاق المر:
تشير الأبحاث إلى أن مادة البوليفينول الموجودة في الباذنجان هي المسؤولة عن مذاقه المر. وكل ما زادت مستويات هذه المادة المضادة للاكسدة كلما زادت مرارة المذاق. ويامل العلماء أن يتم تعديل الباذنجان وراثياً مستقبلا بحيث يحافظ على قيمه الغذائية لكن بمذاق أفضل.
التأثير على امتصاص الحديد في الجسم:
وجد بان الباذنجان يحوي مركب كيميائي يعرف باسم nasunin والذي يرتبط بعنصر الحديد ويعمل على ازالته من الخلايا. هذا قد يفيد من يعانون من مشاكل زيادة مستويات الحديد في الجسم، الا انه بالطبع غير مستحسن لمن يعانون مستويات منخفضة منه كما في حالات فقر الدم.
زيادة فرص تكون حصى الكلى:
يحوي الباذنجان على مادة الاوكزالات oxalates التي تساهم في تشكيل حصوات الكلى. وعند تناول كميات كبيرة من الاوكزلات من المصادر المختلفة لها فهذا قد يقود الى الاصابة باعتلالات في الكلى، مما يهدد الحياة. لذا ينصح من هم عرضة للاصابة بحصى الكلى تجنب الاغذية العالية بها بما فيها الباذنجان.
الخلاصة

ان ادراج الباذنجان ضمن نظامك الغذائي الصحي بطريقة موزونة ومع مراعاة طريقة تحضيره الصحية بحيث نتجنب قليه ونركز على اضافته نيء أو مشوي، سيساهم بشكل كبير في امداد أجسامنا بالعديد من الفوائد ومضادات الأكسدة التي تعزز مناعتنا ضد العديد من الامراض.