5 حقائق غريبة عن دودة الأذن الموسيقية

1. دودة الأذن الموسيقية نوع من الهلوسات

أجل، هي نوع من الهلوسة الطفيفة تتخيل فيها سماع صوت موسيقى أو أغنية أو طنين في الأذن دون توقف، تدعى أيضاً باسم دودة الأذن العالقة، أو التهيؤ الموسيقي اللاإرادية، قد تكون أحد أعراض بعض الاضطرابات النفسية أو حالة عارضة لا أثر لها على المدى الطويل.

2. دودة الأذن الموسيقية أحد أعراض الوسواس القهري

إن كانت أغنية ما تلازمك طوال الوقت أو إن تكررت معك حالة الأغنية العالقة في بالك، فانتبه؛ قد تكون هذه إحدى أعراض الوسواس القهري، وقد تكون مهرباً نفسياً لا إرادياً من بعض الضغوط النفسية أو العصبية.

3. دودة الأذن الموسيقية مؤشر على حالتك النفسية

لن تصبح أغنية لا تعرفها دودة أذن، هذا بديهي، لكن المؤكد أن الأغاني التي تعلق في ذهنك هي الأغاني التي تؤثر بك بعمق، أو التي تعبر عن حالتك النفسية في تلك اللحظة. تعامل مع دودة الأذن الموسيقية كمؤشر لا واع على حالتك النفسية، وانتبه لها لتقتنص الإشارات على تطور نفسيتك وحالتك العصبية باستمرار.

4. تصيب دودة الأذن الأشخاص الذين يعانون من الصمم أيضاً

تصيب دودة الأذن الموسيقية فاقدي السمع أيضاً، على شكل طنين أو أصوات موسيقية غير معروفة. لم يعرف سبب هذه الإصابة حتى الان، لكن ما لا شك فيه أنها وسواس أو هلوسة تصيب الدماغ لا الأذن فحسب.