تخطط لتناول الستيك؟ ستغير رأيك بعد هذه الدراسة

هل تخطط للخروج وتناول قطعة من ستيك اللحم اللذيذة؟ قد يكون هذا الخيار غير صائباً وفقاً للدراسة التالية، اكتشف السبب.
جميع النصائح التغذوية تنص على ضرورة اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن، ولكن ماذا نعني هنا بهذا النظام؟ وما هي الاغذية والاطعمة التي يحتويها؟ هذا ما حاول الباحثون الاجابة عنه فيما يخص البروتينات المتناولة والصحية، هل هي حيوانية ام نباتية؟
وبعد البحث والتقصي بينت نتائج الدراسة الحديثة والتي نشرت في المجلة العلمية JAMA Internal Medicine ان تناول البروتين النباتي قد يكون افضل من البروتين الحيواني من الناحية الصحية.
واوضح الباحثون ان مصدر الطعام يؤثر على العناصر الاخرى في النظام الغذائي، التي تؤثر بدورها على صحة الانسان، وعلق الباحث الرئيسي في الدراسة الدكتور مينجيانج سونج Dr. Mingyang Song قائلا: “يجب ايلاء الاهتمام الى مصدر المواد الغذائية لما له من تاثير كبير على الصحة، وبالاخص بالنسبة للبروتينات”.
ففي دراسة سابقة، كانت قد اقترحت ان اتباع النظام الغذائي النباتي يساعد في خفض خطر الاصابة بمرض السكري من النوع الثاني، كما اشارت دراسة اخرى ان تناول اللحوم الحمراء مرتبط بارتفاع خطر الاصابة بالفشل الكلوي.
ومن اجل التحقق من هذه المعلومات، قام الباحثون في الدراسة الحالية بمراجعة دراستين سابقتين الى جانب 131,342 مشتركا وصل معدل اعمارهم الى 49 عاما، وتم تتبعهم لفترة 32 عاما.
وعكف الباحثون على بحث اثر مصادر الاغذية على صحة الانسان، وبالتحديد البروتين، مع الاخذ بعين الاعتبار نمط الحياة المتبع والنظام الغذائي ايضا.
ووجد فريق الباحثين ان كل زيادة 10% في تناول البروتين الحيواني من مجموع الشعرات الحرارية، رفع من خطر الوفاة بحوالي 2% ومن خطر الوفاة بسبب امراض القلب بنسبة وصلت الى 8% تقريبا.
وانطبقت هذه النتائج بشكل اساسي على الاشخاص الذين يعانون من الاصابة بالسمنة، وكانوا اكثر تناولا للكحول مقارنة بغيرهم.
في المقابل، وجد الباحثون ان تناول البروتين النباتي قلل من خطر الوفاة بحوالي 10% كما انخفض خطر الوفاة بسبب امراض القلب بنسبة 12%.
ولاحظ الباحثون ان تناول 3% من البروتين النباتي و3% من البروتين الحيواني معا قللا من خطر الوفاة بسبب جميع الامراض.
واكد الباحثون اخيرا ان التركيز على تناول البروتين الحيواني فقط قد يضر صحة الانسان، ولكن لا ضير من دمج النباتي للحيواني للاستفادة منهما.