أدوية إنقاص الوزن المتاحة بوصفة طبية

يقتصر استخدام أدوية إنقاص الوزن بشكل عام على الأشخاص الذين لم يستطيعوا إنقاص أوزانهم من خلال الحمية الغذائية وممارسة الرياضة وأولئك الذين لديهم مشكلات صحية بسبب أوزانهم. وهي غير مخصصة للاستعمال من قبل الأشخاص الذين لا يرغبون سوى في إنقاص بضعة أرطال لأسباب تجميلية.

ربما يضع الطبيب في اعتباره أدوية إنقاص الوزن إذا كنت حاولت ولم تتمكن من إنقاص وزنك من خلال الحمية الغذائية وممارسة الرياضة وتوافق إحدى هاتين الحالتين:

• ارتفاع مؤشر كتلة الجسم عن 30.

• ارتفاع مؤشر كتلة الجسم عن 27 مع الإصابة بمشكلة صحية خطيرة متعلقة بالسمنة مثل داء السكري أو ارتفاع ضغط الدم.

قبل أن يختار لك الطبيب الدواء، سوف يضع في اعتباره تاريخك المرضي والآثار الجانبية المحتملة للأدوية وأي تفاعل محتمل لأدوية إنقاص الوزن مع الأدوية التي تتناولها بالفعل.

عند الجمع بين النظام الغذائي منخفض السعرات الحرارية وممارسة الرياضة المنتظمة، تتسبب أدوية إنقاص الوزن في فقدان الوزن بمعدل يتراوح بين 5% إلى 10% من إجمالي وزن الجسم خلال عام وهذا هو الهدف الأساسي لإنقاص الوزن. ويعد النظام الغذائي وممارسة الرياضة مسؤولين عن إنقاص الوزن بشكل جزئي وتسهم الأدوية بجزء أيضًا في هذا.

ربما لا يبدو أن إنقاص 5% إلى 10% من إجمالي وزن الجسم معدل كبير، إلا إن حتى فقدان الوزن الطفيف يمكن أن يحسن من صحتك عن طريق:

• خفض ضغط الدم

• خفض مستويات الدهون

• خفض مستويات جلوكوز الدم

• زيادة حساسية الأنسولين

ومع ذلك، من الضروري أن تضع في اعتبارك أن هذه الأدوية قد لا تكون فعالة بالنسبة لجميع الأشخاص. وعندما تتوقف عن تناول هذه الأدوية، فمن المرجح أن تستعيد الكثير من الوزن الذي فقدته أو كله.