الزكام و علاجه ⁦‪ ……‬

يعتبر الزكام من اكثر الامراض التي تنتشر في كل ارجاء العالم, حيث يصاب به كل منا بمعدل ثلالث مرات في السنة و لجميع الاعمار. لذلك فإن علاج الزكام يأخذ مكانا كبيرا للحديث بين البشر علي مدار السنة و في جميع أنحاء العالم.الزكام هو نوعين نوع يصاحبه حالة من الحمى و إرتفاع درجة الحرارة و ألام في شتى أنحاء الجسد و غيرها من الأعراض .و النوع الثاني هو أقل بالنسبة للأعراض وهو عبارة عن أنسداد و سيلان مخاطي من الأنف و العطاس المستمر ولا يصاحبه هذا النوع الاعراض السابقة كارتفاع درجة حرارة الجسم أو الاخرى منها.

تتراوح مدة الإصابة بمرض الزكام من أسبوع إلى أسبوعين على أكبر تقدير، ولكن إذا استمرت الأعراض لمدة أكثر من ذلك فربما قد تعني الإصابة بمرض آخر مما يستدعي مراجعة الطبيب المختص. ولا يوجد علاج معروف حتى الآن لمرض الزكام إلا أن مناعة الجسم الطبيعية قادرة لوحدها على مقاومة الزكام قبل الإصابة به أو التخلص منه بعد الإصابة من دون أية علاجات، وعلى كل حال فإن أعراض الزكام يمكن تخفيفها أو السيطرة عليها بالعديد من العلاجات المنزلية أو الأدوية المتوفرة في الصيدليات والتي لا تحتاج لوصفة طبية لصرفها. و من ابرز هذه العلاجات:

– الاكثار في شرب الكثير من السوائل, والمقصود هنا في الأساس الماء، كذلك شرب العصائر وحتى المشروبات الساخنة أمور في غاية الأهمية. هذه النقطة بالرغم من بساطتها وسهولتها إلا أنها تعتبر من أهم خطواة في علاج الزكام خاصة في تخفيف الحمى والشعور بالألم. حيث تعمل السوائل وخاصة الماء علي تخفيض درجة حرارة الجسم وتخفيف الحمى، كما تعمل السوائل علي حماية الحلق والأنف من الجفاف ما يؤدي إلي مكافحة الشعور بالألم، كما يسمح ذلك بتكوين المخاط الكافي للتخلص من الفيروس المسبب للزكام. وفي الوقت نفسه تعمل السوائل علي ترطيب الجسم والتخلص من السموم الناتجة عن الخلايا الميتة وما يزيد من قدرة الجسم علي محاربة المرض.

– في حال وجود تقرحات في الحلق, فإن أفضل طريقة يمكن القيام بها بالمنزل هي خلط الماء بالملح بمقدار نصف ملعقة ملح على كوب ماء دافئ, ثم المضمضة بهذا المحلول الملحي بمعدل خمس مرات باليوم و النتيجة ستكون مريحة جدا. كذلك هنالك طريقة أخرى تعطي نتائج سريعة و مرضية لعلاج تقرحات الحلق و هي أكل الثوم الني.

– استنشاق البصل, حيث ثبت أن تقطيع بصلة واحدة و وضعها بجوار الفراش أثناء الليل كفيل بتوفير الراحة من أعراض انسداد الأنف وتقرح الحلق والاحتقان.

– تناول عسل النحل الذي يعتبر ألذ علاج علي الإطلاق، حيث يمكن من خلال تناول ملعقة صغيرة من العسل أو إذابتها في كوب من المشروبات العشبية دواء سريع المفعول للزكام، ويفضل إضافة قطرات الليمون علي الكوب للحصول علي نتيجة أفضل. فمن خلال الإكثار من السوائل مع شرب كوب من عصير الليمون المحلي بعسل النحل من حين لآخر أفضل كورس مكثف لعلاج الزكام بشكل عام.

كذلك يجب تجنب تناول المشروبات التي تحتوي علي الكافيين مثل الشاي و القهوة, حيث تعمل هذه المشروبات علي تقليل الرطوبة بالجسم كونها مشروبات مدرة للبول وبالتالي تزيد من حدة الزكام .