هل يساعد تناول الجبنة على محاربة السرطان؟

يتناول العديد من الأشخاص الجبنة لطعمها اللذيذ، كما ويدمنها البعض الآخر، ولكن هل هناك فائدة من ورائها؟ إليكم ما وجدته الدراسة التالية.
اوضحت نتائج دراسة جديدة نشرت في المجلة العلمية Journal of Antimicrobial Chemotherapy ان تناول الجبنة من شانه ان يساعد في محاربة مرض السرطان.
حيث توصل الباحثون القائمون على الدراسة من جامعة ميشيغن الى امكانية الجبنة محاربة 30 نوعا من السرطان، من خلال دراستهم لتاثير الاطعمة ومنتجات الالبان على صحة الجسم.
واستطاعوا التوصل الى هذه النتيجة عن طريق دراستهم لفئران مخبريا واعطائهم كمية من مادة تدعى Nisin تدخل في صناعة بعض الاطعمة كمادة حافظة، وكانت الجرعة التي استخدمها الباحثون 800 مللغرام من المادة على شكل مخفوق الحليب Milkshake وتم اطعامها للفئران المصابة باورام في منطقة الرقبة.
ولاحظ الباحثون انه بعد تسعة اسابيع من التجربة، استطاعت مادة Nisin ان تقتل من 70-80% من الخلايا السرطانية لدى الفئران، كما وجدوا ان هذه المادة كانت قادرة على محاربة البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية، التي تدعى العنقودية الذهبية المقاومة للميثيسيلين (MRSA – Methicillin – resistant Staphylococcus aureus) وهي بكتيريا خطيرة ةقد تسبب التهابات وعدوى خطيرة ومميتة.
وقال في هذا الصدد الباحث الرئيسي في الدراسة الدكتور يفون كابيليا Dr. Yvonne Kapilia: “بالرغم من نتائج الدراسة الهائلة، الا انه من المبكر التنبؤ بامكانية تطبيق هذه النتائج على الانسان”.
هذا وتعمل مادة Nisin من خلالها ارتباطها مع البكتيريا قبل ان تاخذ مفعولها في مقاومة المضادات الحيوية، فهي تدمر المستعمرات البكتيرية التي تتجمع مع بعضها البعض بهدف تعطيل المضادات الحيوية.
واكد الباحثون انه في حال تناول هذه المادة على شكل مخفوق الحليب سيكون تاثيرها اقوى بحوالي عشرين مرة من تناولها على شكل الجبنة.
ويامل الباحثون ان تتم دراسة اثر مادة Nisin على الانسان بكونها اثمرت عن نتائج رائعة عند استخدامها على الفئران في قدراتها على محاربة وقتل الخلايا السرطانية.