باحثون يكشفون أن الخوخ المجفف يحمي العظام من الهشاشة

إلى جانب طعم الخوخ المجفف اللذيذ، فإن تناوله من شأنه أن يحمي الهيكل العظمي من الإشعاعات المختلفة، إليكم ما وجدته وكشفته الدراسة التالية حول الموضوع.

وجدت دراسة جديدة نشرت في المجلة العلمية Scientific Reports ان تناول الخوخ المجفف dried plums من شانه ان يساعد في الحماية من فقدان كثافة العظام الناتجة عن الاشعاع المؤين (Ionizing radiation).

واوضحت الباحثة الرئيسية في الدراسة الدكتورة نانسي تورنير Dr. Nancy Turner ان النتائج التي توصلوا لها قد تكون ذات اهمية كبيرة وبالاخص لاولئك الاشخاص الذين يتعرضون للاشعاع المؤين، وهم مرضى السرطان الذين يخضعون للمعالجة بالاشعة Radiotherapy ورواد الفضاء والعاملين في مجال الاشعة وحتى ضحايا الحوادث النووية.
وقالت الدكتورة تورنير موضحة: “فقدان كثافة العظام بسبب الاشعة المؤينة حالة ومشكلة صحية شائعة بين الاشخاص الذين يعملون او يواجهون حالات تستلزم تعرضهم للاشعة”، واضافت: “ان التغيرات التي تحدث نتيجة التعرض للاشعة من شانها ان تؤدي الى ضعف سلامة الهيكل العظمي وحتى الاصابة بالكسور لدى كل من الحيوانات والانسان”.
وتجدر الاشارة الى ان ضعف وفقدان كثافة العظام لدى الانسان تؤدي الى الاصابة بما يسمى هشاشة العظام، حيث تصبح العظام اكثر هشاشة وعرضة للكسر.
كيف جرت الدراسة؟

للتوصل الى مثل هذه النتائج، قام الباحثون بوضع وفحص بعض الاستراتيجيات التي يعتقد بانها قد تعالج الاليات المساهمة والكامنة وراء تضرر العظام نتيجة التعرض للاشعاع المؤين.
لذا فحص الباحثون عددا من مضادات الاكسدة ومضادات الالتهاب على الفئران اللاتي تعرضت للاشعاع المؤين. وتكون مزيج المضادات من خمسة انواع مختلفة من مضادات الاكسدة، وهي:
 حمض الاسكوربيك (Ascorbic acid)

 اسيتيل سيستين N-acetyl cysteine

 L-selenomethionine

 dihydrolipoic acid

 فيتامين E

بالاضافة الى مضاد الالتهاب ايبوبروفين (Ibuprofen) والخوخ المجفف.
ووجد الباحثون ان الخوخ المجفف كان اكثر فاعلية في تقليل التغيرات التي تصيب الجينات المسؤولة عن فقدان العظام لكثافتها ومن ثم تفككها. كما لاحظ الباحثون ان الخوف المجفف ترك اثر كبير في حماية العظام لاحقا من التضرر بسبب الاشعاع المؤين.
وبالرغم من عدم قدرة الباحثين على تفسير السبب الدقيق وراء قدرة الخوخ المجفف على حماية العظام من الاشعاع المؤين، الا انهم اشاروا بان هذه الفواكه تحتوي على البوليفينول (polyphenols) والتي تشمل مضادات الاكسدة والالتهابات المختلفة.
وقال في هذا الصدد الدكتورة تورنير: “من خلال هذه الدراسة نستنتج ان ادراج الفواكه المجففة ضمن نظامنا الغذائي من شانه ان يحمي الهيكل العظمي وبالاخص من تاثير الاشعاعات”.