10 أنفاس من السيجارة الإلكترونية تؤدي لتصلب الشرايين!

اكتشف باحثون في جامعة كارولنسكا السويدية أن 10 أنفاس من السيجارة الإلكترونية فقط قادرة على إحداث تغيرات فسيولوجية خطيرة في جسم الإنسان أبرزها زيادة مخاطر الإصابة بأمراض القلب وتصلب الشرايين، بالإضافة إلى أنها تجعل المدخنين أقل قدرة على الإقلاع عن التدخين عن غيرهم ممن لا يستخدمون السجائر الإلكترونية.
وأوضح الباحثون أن السجائر الإلكترونية مثل السجائر العادية ترفع ضغط الدم وتسبب تصلب لشرايين القلب والأوردة، حيث قاموا باختبار 16 مدخناً للسجائر الإلكترونية وطلبوا منهم أخذ 10 أنفاس من سيجارة إلكترونية، وخلال الساعة الأولى بعد تدخين الأنفاس العشرة، كان هناك ارتفاع سريع لأضرار لحقت بالبطانة الداخلية للأوعية الدموية للقلب، وذلك خلال فترة وجيزة جداً، ما يشير إلى أن زيادة نسبة الإصابة بتصلب الشرايين في المستقبل.
وكانت النتيجة صادمة بالنسبة لأطباء متخصصين في أمراض القلب والأوعية الدموية في الجمعية الأوروبية لأمراض القلب، معربين عن قلقهم حيال أن سيجارة إلكترونية واحدة تثير مثل هذه الاستجابة السلبية، فماذا يحدث إذن عند استخدامها لفترة طويلة.

قال الباحثون أنهم سجلوا أن متوسط عدد الأنفاس الذي يأخذها كل مدخن سيجارة إلكترونية يومياً نحو 230 نفس في اليوم، الأمر الذين يؤدي إلى الإصابة بأمراض خطيرة جداً بخلاف القلب، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.