طبيبي : رياضة رفع الأثقال للنساء.. 7 فوائد مؤكدة

أظهرت دراسة صحية أخيرة أن رياضة رفع الأثقال، وهي التي لا تستهوي النساء عموما، هي الوسيلة الفضلى لرفع نسبة تركيز التستوستيرون لدى المرأة، وتخفيف آلام ومشاكل هشاشة العظام لديها.

وبيّنت الدراسة التي نشرها موقع ” هيلث لاين” الصحي الأمريكي أن تمارين رفع الأثقال، في حدود طاقة المرأة وضمن ترتيباتها المنزلية، تعطي نتائج مؤكدة جرى تسجيلها في الصحة البدنية والنفسية، وأن تجريب هذه الرياضة لفترة قصيرة كفيل بأن يلغي إحساس المرأة بالنفور غير المبرر من الأثقال باعتبارها خاصة بالرجال، في العقل النمطي الاجتماعي.

ترفع نسبة تركيز التستوستيرون

فرياضة رفع الأثقال لطالما اعتُبرت بأنها الرياضة الأقل أهمية للنساء اللواتي يتحاشينها خوفا من زيادة كتلة العضلات وبالتالي الظهور بمظهر رجالي يفقدهن الأنوثة.

لكن دراسات علمية أخيرة أثبتت أن نسبة تركيز التستوستيرون لدى المرأة هي أقل بـ 15 – 20 مرة من الرجل. ولن يُلاحظ زيادة كبيرة في كمية هذا الهرمون كما أظهرت أنه مع التدريب على رفع الأثقال تظهر زيادة في هذا الهرمون مع زيادة في كتلة العضلات التي تمنح الجسم رشاقة المظهر.

كما أكدت الدراسة أن هذه الرياضة تساهم في منع الإصابة بهشاشة العظام حيث تزيد كثافتها.

تعزيز الثقة بالنفس والقوة الجسدية

وسجلت الدراسة نتائج مقارنة للنساء اللواتي مارسن هذه الرياضة أكدت أنها، مع مرور الوقت، تجعل المرأة أكثر استقلالية وتعزز من ثقتها بنفسها. كما يمكن أن تقلل من القلق والاكتئاب.

بالنسبة لتحفظ النساء من بروز العضلات، أظهرت الدراسة أن رياضة رفع الأثقال تزيد من قوة عضلاتك دون إضافة حجم ملحوظ في شكلك، وهكذا يصبح أداء المهام الجسدية الروتينية اليومية أكثر سهولة.

وليست العضلات فقط بل العظام والأنسجة مما يساعد على درء الإصابات والتقليل من آلام الظهر والتهاب المفاصل.

وأما بالنسبة لحرق المزيد من السعرات الحرارية فوفقا لمايو كلينيك فإن برنامجا منتظما من رفع الأثقال يساعد على حرقها أثناء التدريب وفي الساعات التي تعقبه.

بناء الدماغ وتحسين القدرة على التحمل ومحاربة الشيخوخة

img

رفع الأوزان، كما تقول الدراسة، يزيد من إنتاج الهرمونات مما يساعد على تحفيز الاتصالات في الدماغ وتعزيز الوظيفة الإدراكية. فتدريب القوة يمكن أن يحسن قدرتك على التعلم والتفكير إضافة إلى تقوية العظام ومحاربة الشيخوخة.

لكن قبل البدء في ممارسة هذا النوع من الرياضة عليك مراجعة طبيبك خاصة إن كنتِ تعانين من ارتفاع ضغط الدم أو أي أمراض في الأوعية الدموية.

وغنيّ عن الإشارة أنك قبل البدء بالممارسة تطلبين نصيحة عن الأوزان التي تناسبك وطريقة التدرج بها حتى تشعري بالنتائج في أسرع وقت.