طبيبي : هل هناك علاقة بين حبوب منع الحمل وزيادة الوزن؟

يشكل زيادة الوزن مصدر قلق لكثير من السيدات، وخاصةً اللواتي يرغبن بتحديد النسل، إذ يسمعن من الأخريات أن زيادة الوزن تعد من الآثار الجانبية للكثير من حبوب منع الحمل.

إلا أن الدراسات بينت أن السيدات اللواتي تناولن حبوب منع حمل، اكتسبن بعض الوزن خلال الأسابيع الأولى من بدء تناول الحبوب لكن كان ذلك مؤقتاً فقط بسبب احتباس السوائل ولم تكن زيادة فعلية للوزن.

ومن المعروف أن ارتفاع مستوى هرمون الاستروجين يؤدي إلى زيادة الشهية وتعزيز احتباس السوائل أو الماء، ومن المعروف أيضاً أن معظم حبوب منع الحمل إن لم يكن جميعها لا تحتوي على نسبة عالية من هرمون الأستروجين الذي يكفي للتسبب بزيادة الوزن.

وهذا ما أكدت عليه الدراسات الأخرى أن زيادة الوزن تحدث في الأسابيع والأشهر الأولى من بدء تناول تلك الحبوب وهي عادة ما تسبب احتباساً بالسوائل، ولا تؤدي إلى الزيادة الفعلية للدهون، وأن متوسط الزيادة يكون بين 4 إلى 6 كيلو، وإذا كان أكثر بكثير فقد يكون السبب أمراً آخراً.

ما هي أسباب زيادة الوزن؟

img

إذا كنتِ تلاحظين زيادة وزنك دون وجود سبب محدد، فقد يرجع ذلك إلى أحد الأسباب الشائعة التالية وهي:

تغيير الروتين

إذا كنتِ قد غيرت وظيفتك مؤخراً، وأصبحتِ تجلسين لفترات طويلة، قد تلاحظين زيادة وزنك تدريجياً، لأن الجلوس لفترات طويلة من اليوم يؤدي إلى زيادة الوزن.

تغيير النظام الغذائي

قد تؤدي الزيادات التدريجية في السعرات الحرارية إلى زيادة الوزن، لذلك عليكِ مراقبة استهلاكك اليومي من السعرات الحرارية بمساعدة تطبيقات تتبع الطعام، التي يمكن أن تساعدك في الحفاظ على وزنك الحالي أو فقدان بعض الوزن إذا كان هذا هو هدفك.

تغيير التمارين الرياضية

إذا قمتي بتمارين رفع الأثقال أو بناء العضلات في الفترة الأخيرة فقد تكون زيادة كتلة العضلات هي السبب، وربما لن تلاحظي الفرق على جسمك، ولكن يمكنك رؤيته على الميزان ويكون السبب بناء العضل.

وتذكري في النهاية أنكِ ستلاحظين زيادة طفيفة على وزنك فور البدء بتحديد النسل وذلك بسبب احتباس السوائل، لكنها ستختفي مع الوقت وستعودين لوزنك الطبيعي.