طبيبي : “رقاقات” في أدمغة الناس تعالج أمراضها

يشغل الأوساط الطبية هذه الأيام جهاز قراءة دماغ لاكتشاف نشاط الخلايا العصبية، يمكن المستخدمون من التحكم في أجهزة الكمبيوتر بعقولهم.

جاءت الفكرة من إيلون ماسك صاحب شركةنيورولينكوهو الرجل الذي يقف وراء مخطط زرع رقاقات حاسب في أدمغة الناس، والتي تعالج أمراض واضطرابات الدماغ، وستسمح للبشر بالاندماج مع الذكاء الاصطناعي.
وتتصل الرقاقة الصغيرة التي بقياس 4×4 ملم بألف خيط مجهري أدق من الشعر البشري. ومن المفترض أن تتألف من خيوط صغيرة جدا، وكثيرة ووضعت بدقة عالية. كما أن عمل كل رقاقة لا يطلب إلا شقا بعرض مليمترين يتوسع إلى ثمانية مليمترات ثم تدخل الرقاقة عبرها، ثم تغلقها ببساطة. وهي لا تحتاج تقطيبا، كما أن الرقاقة نفسها لاسلكية، ولن يكون لديك أسلاك تخرج من رأسك.

وبحسب ماسك فإنّ تكنولوجيا الرقاقات قد حققت تقدما ملحوظا في عملية إنشاء جهاز لاسلكي قابل للزرع يمكنه نظريا قراءة عقلك، كما ستساعد المرضى المصابين بالشلل على التحكم في هواتفهم الذكية ولوحة مفاتيح الحاسب.