طبيبي : أنفك ينزف في الصيف؟.. حالات تستوجب زيارة الطبيب فورًا

يعد نزيف الأنف مشكلة شائعة بين الأطفال، في سن 2: 10 أعوام، وكبار السن الذين تتراوح أعمارهم بين 50: 80 عامًا، وفي حالات نادرة لا تتعدى 10%، فإنها تدعو للقلق والتدخل الطبي.

وفي التقرير التالي، يستعرض “الكونسلتو” كل ما يتعلق بنزيف الأنف، وفقًا لما نشره موقع medical news today.

تحتوي الأنف على العديد من الأوعية الدموية الصغيرة التي يمكن أن تتمزق وتنزف إذا تعرضت للالتهاب، ومن بين الأسباب التي تؤدي إلى ذلك: 

– جفاف الهواء.

– حساسية الأنف.

– العدوى ونزلات البرد والإنفلونزا.

– السقوط على الأرض.

– الإفراط في استخدام بخاخ الأنف.

– حالات صحية تسبب تجلط الدم أو النزيف، مثل الهيموفيليا.

– تناول أدوية معينة مثل مميعات الدم.

– ارتفاع ضغط الدم.

– الإصابة بأمراض القلب أو السرطان.

– يجب أن يجلس المصاب بوضع مستقيم

– لا يجب تمامًا إرجاع الرأس إلى الوراء، حتى لا يبلع المصاب الدم، ويؤدي ذلك إلى السعال أو الغثيان

– الضغط برفق أعلى أنف المصاب باستخدام إصبعين مع منديل أو منشفة نظيفة لإزالة الدماء، وإفساح مساحة للمصاب حتى يتنفس عبر فمه.

– مع استمرار الضغط على الأنف لمدة 10 دقائق، سيتوقف النزيف فورًا. 

عادة لا يحتاج الأطفال المصابين بنزيف الأنف إلى رعاية طبية، إلا في حالات نادرة، تظهر أعراضها في:

– النزيف المتكرر.

– نزيف الأنف  الناتج عن تناول دواء جديد.

– التعرض لكدمة شديدة أو حادثة.

– استمرار النزيف أكثر من 20 دقيقة رغم اتباع جميع الإرشادات والضغط على الأنف.

– المعاناة من صداع حاد أو حمى أو غيرها من الأعراض الخطيرة المصاحبة لنزيف الأنف.

– فقدان المصاب كمية كبيرة من الدم، وبدء شعوره بفقدان الطاقة والدوران.

– ظهور سعال أو غثيان مصحوبًا بالدماء.

– معاناة الطفل من اضطراب نزيف أو تناول مميعات الدم.

في حالة ظهور علامات الخطر السابقة، يتم التوجه إلى الطبيب، لتلقي العلاج الذي يتلخص في 3 حلول:

– وضع نترات الفضة على الأوعية الدموية لإغلاقها.

– كي أو حرق الأوعية الدموية لإغلاقها.

– تغليف الأنف بشاش طبي لتقليص الأوعية الدموية.

وبعد نجاح الطبيب في إيقاف النزيف، سيعمل على فحص السبب الذي أدى إلى ذلك، وفي بعض الحالات، يحتاج المصاب لإجراء جراحة لإصلاح المشكلة المرتبطة بالأوعية الدموية الموجودة في الأنف.

– علاج حساسية الأنف لمنع الالتهابات.

– استخدام بخاخ ماء وملح لترطيب الأنف دائمًا.

– استخدام مرطب للجو أثناء النوم لتجنب جفاف الهواء المسبب لالتهاب الأنف.

– إبعاد اليدين عن الأنف، وارتداء الملابس الرياضية الواقية عند ممارسة أي رياضة تعتمد على الاحتكاك.