طبيبي : هل يمكنك حماية عينيك من الإصابة بطول النظر؟

يعتبر طول النظر أو قد يسمى مدّ البصر (Farsightedness) من الأمراض الشائعة المتعلقة بالبصر والتي يمكن للمصاب بها رؤية الأشياء البعيدة بوضوح، ولكنه يرى الأشياء القريبة مشوشة. مثلا تكون لديك مشكلة في قراءة الكتاب الذي بين يديك بينما تستطيع قراءة لوحات الطريق على مسافات بعيدة.

وعلى الرغم من أنك لا تستطيع تجنب طول النظر، فإنّك قد تستطيع المساعدة في حماية عينيك وبصرك. اتّبع الخطوات التالية:
1- احرص على إجراء فحص العين
بغض النظر عن جودة رؤيتك، احرص على إجراء فحص العين بصورةٍ منتظمة.

2- تحكّم في الحالات الصحية المزمنة
يمكن أن تؤثر حالاتٌ محددةٌ، مثل داء السكري وارتفاع ضغط الدم، في بصرك إن لم تتلقّ العلاج المناسب.

3- تعرّف إلى الأعراض
إن الفقدان المفاجئ للبصر في إحدى العينين، أو ضبابية الرؤية أو تشوشها بصورة مفاجئة، أو الومضات الضوئية، أو البقع السوداء، أو الهالات، أو أقواس قزح حول الأضواء يمكن أن تشير إلى مشكلةٍ طبيةٍ خطيرة، مثل الزَرَق الحاد، أو السكتة الدماغية، أو غير ذلك من الحالات القابلة للعلاج التي تصيب الشبكية، مثل تمزقها أو انفصالها. التمس الرعاية الطبية الطارئة إذا كنت تعاني من أيٍّ من هذه العلامات أو الأعراض.

4- احمِ عينيك من الشمس
ارتدِ النظارات الشمسية التي تحجب الأشعة فوق البنفسجية. ويحظى ذلك بأهميةٍ كبيرة إذا كنت تقضي ساعاتٍ طويلةً في الشمس أو كنت تتناول أدويةً تعطى وفق وصفةٍ طبيةٍ تزيد من حساسيتك للأشعة فوق البنفسجية.

5- تناول الأطعمة الصحية
حافظ على نظامٍ غذائيٍّ صحيٍّ غني بالفاكهة والخضراوات. تم ربط الالتزام بالنظام الغذائي الذي يضم هذه المأكولات بانخفاض حدوث التنكّس البقعي. تناول الأطعمة ذات الأوراق الخضراء الداكنة والفواكه والخضراوات زاهية الألوان، مثل السبانخ واللفت والجزر والبطاطا والشمام.

6- عدم التدخين
بقدر ما يعدّ التدخين ضارًا بالنسبة لبقية أجزاء جسمك، فإنّه قد يؤثر سلبًا على صحتك عينك أيضًا.

7- استخدم النظارات المناسبة لنظرك
حيث تحسّن النظارات المناسبة نظرَك. وإن الخضوع لفحوصاتٍ منتظمةٍ من شأنه ضمان كون وصفة نظارتك صحيحة.

8- استعمل إضاءةً جيدة
يمكن أن يحسن تشغيل الأضواء من التباين ويساعد في الرؤية بصورةٍ أفضل.