طبيبي : علاج ألم الرأس في 10 خطوات حتى لا تفقد رأسك

علاج الم الرأس يتبع لسبب الألم، وبشكل عام فإن الم الرأس هو عرض وليس مرض، أي أنه انعكاس لمشكلة ما.. فما الذي يتوجب عليك أن تفعله لتتجنب هذا الألم.؟

إن تكرر آلام الرأس يشل تقريباً قدرتك على التركيز. تحس كأن الدقائق قد تحولت إلى ساعات. ولكي تضع حداً لمحنتك، وتعيد الهدوء والراحة لأعصابك، جرب هذه الحيل البسيطة:

1- خذ دواءً مضاداً للآلام من دون استشارة الطبيب، مع ضرورة تتبع التعليمات المكتوبة في روشته الدواء. إن ألم الرأس كثيراً ما يصيبنا، ولذلك فلا تأخذ وقتاً طويلاً في الذهاب إلى الصيدلية والبحث عن طبيب، دواء آلام الرأس كثيراً ما تضع حداً لهذه المشكلة.

2- إذا كانت هذه الآلام مرتبطة مباشرة بالضغط، حاول أن تتجنب المصدر المسبب لهذا الضغط لفترة. فقد يكون الضغط بسبب طعام معين، أو شرب سوائل معينة، أو بسبب حالة عمل، أو زعل، أو تفكير، لذلك حاول التخلص من الضغط الذي تعيشه، وستجد أنك تغلبت على ألم الرأس بإذن الله.

3- قم بنزهة في الهواء الطلق.. فهذا قد يساعدك كثيراً في التخلص من ألم الرأس.

4- خذ غفوه لوهلة قصيرة.. فكثراً ما يساعد النوم لوقت قصير في تجاوز مشكلة ألم الرأس.

5- اضطجع على ظهرك، وقم بوضع منشفة ساخنة خلف عنقك وكتفيك.

6- أطلب من أحد المقربين منك تدليك عضلات خلف عنقك وكتفيك.

7- البرودة أيضاً يمكن أن تساعدك على التخلص من الألم. قم بوضع كيس فيه قطع جليد خلف رقبتك.

8- تأكد من كفاية نومك بالليل طويل. فكثيراً ما يكون السهر وقلة الحصول على النوم سبب في آلام الرأس.

9- سخر من وقتك اليومي 10 دقائق للتمارين الرياضية الخفيفة. وستجد اختلافاً واضحاً في رأسك.

10- خذ وجبات خفيفة ومتوازنة وتجنب تناول الشوكولاته والكافيين وأي من الدخان أو المشروبات المحرمة.

إن التوقف عن التدخين يساعد في التخلص من آلام الرأس، هناك أيضاً تقنيات أخرى للإحساس الجيد والاسترخاء وانقاص الضغط، مثل الرياضة، اليوجا، التأمل وغيرها.

متى يجب أن تزور الطبيب؟

يمكن أن تكون آلام الرأس أعراض لمرض خطير لا قدر الله، ومن الأفضل إذن استشارة طبيب إذا كنت تعاني من واحدة مما يلي:

– إذا كانت أعراض الألم ترافقها حالة من خفقان القلب غير الطبيعية.

– إذا كانت هذه الآلام تدوم لأكثر من 24 ساعة ولا تستجيب للأدوية ولا لمضادة الألم.

– إذا كان آلم الرأس يرافقه أعراض مثل الدوار، الاحساس بالغثيان، التقيؤ وغيرها.

– إذا كانت هذه الأعراض والآلام متكررة وتصبح أكثر حدة وشدة.

– إذا كان ألم الرأس هذا ترافقه أعراض الحمى وآلام على مستوى خلف الرقبة.

– إذا كانت هذه الآلام تعرقلك عن ممارسة أعمالك اليومية، مثل أعمال المنزل للمرأة، أو الأعمال الاعتيادية للرجال في العمل.