SLE ‎ ‎ مرض اللوبس (الذئبة الحمراء) بقلم د. أديبة الحرز ، إستشارية أمراض الروماتيزم  

ما هو مرض اللوبس؟

اللوبس هو مرض روماتيزمي سببه خلل في عمل الجهاز المناعي. تنشط الخلايا المناعية فتحارب أنسجة الجسم السليمة مثل المفاصل، الجلد، الكلى وغيرها. السبب الحقيقي غير معروف لكن هناك عوامل وراثية وعوامل بيئية تزيد من حدته مثل التعرض للشمس، التوتر العصبي أو التعرض لميكروبات معينة.

النساء بين 15-45 سنة هن أكثر عرضة للمرض.

 

ما هي أعراض المرض؟

تختلف أعراض المرض من مريض لآخر حسب الأنسجة المتضررة في الجسم. الأعراض التي قد تشير إلى وجود المرض هي:

التعب و الإعياء، الحمى الخفيفة، آلام في الجسم، طفح جلدي على الوجه يعرف بطفح الفراشة، طفح على الجسم، تساقط الشعر، تقرحات في الفم و في المهبل، آلام في المفاصل، برودة و زرقة في الأطراف عند التعرض للبرد، ألم في الصدر، تورف في القدمين و حول العينين، صداع، عدم التركيز و ضعف في الذاكرة.

كما قد يسبب المرض التهابًا في الكلى، أنيميا، نقص في كريات الدم البيضاء والصفائح الدموية، التهابًا في الرئتين، الجهاز العصبي أو القلب.

 

كيف يتم تشخيص المرض؟

يعرض المريض على اختصاصي الروماتيزم حيث يستمع لشكوى المريض ويفحصه بدقة ثم يجري بعض التحاليل المخبرية للوصول إلى التشخيص السليم ووضع خطة للعلاج حسب مستوى الحالة.

التحاليل التي تساعد على التشخيص هى:

• فحص لأجسام مضادة في الدم يفرزها الجهاز المناعي ضد أنسجة الجسم مثل: Anti-DNA, ANA

• نقص كريات الدم الحمراء والبيضاء والصفائح الدموية، ارتفاع انزيمات الكبد والكلى، خلل في تحليل البول وارتفاع نسبة الترسيب (ESR, CRP).

• قد يحتاج الطبيب أحيانًا إلى أخذ عينة من الجلد أو الكلى لتحديد شدة المرض واختيار العلاج المناسب.

كيف يعالج اللوبس؟

اللوبس مرض مزمن أي أن العلاج يجب تناوله بانتظام وباستمرار حتى يمكن السيطرة على نشاط المرض. يخفف العلاج من حدة نشاط الجهاز المناعي ويصبح مريض الذئبة قادرًا على ممارسة حياته بشكل طبيعي. الأدوية المعالجة كثيرة، ويتم اختيارها حسب شدة المرض وحسب الأجهزة المتأثرة وحسب تقدير الطبيب للمرض. بعضها يعطى كحبوب وبعضها  عن طريق حقن خصوصًا الأدوية المتطورة ذات الكفاءة العالية

في العلاج.

الكورتيزون دواء مضاد للالتهاب عادة ما يستعمل بشكل مؤقت. يعطى الكورتيزون عن طريق الفم أو حقن بالعضل أو الوريد أو بالمفصل.

ينصح مريض الذئبة باستعمال الكريمات الواقية للشمس (SPF قوة 50 أو أكثر) إذ أن الشمس من العوامل المنشطة للمرض.

من الضروري أن يتابع مريض الذئبة الحمراء مع طبيبه باستمرار للتأكد من السيطرة على المرض وخلو المريض من الأعراض الجانبية للعلاج.

هل مريضة اللوبس قادرة على الزواج والإنجاب؟

نعم، مريضة الذئبة قادرة تمامًا على الزواج وفرصة الحمل لديها طبيعية. الحمل قد يزيد أو يقلل من نشاط المرض، ويختلف كل حمل عن الآخر. عمومًا الغالبية من مريضات الذئبة يحملن ويلدن ويرضعن بشكل طبيعي ولكن يجب استشارة طبيب الروماتيزم لاختيار التوقيت المناسب للحمل حيث يكون المرض تحت السيطرة وقت التلقيح لمنع حدوث مشاكل أثناء الحمل.

كما يجب استشارة طبيب الروماتيزم للتأكد من نوع العلاج الذي يسمح به في فترة الحمل. أثبتت الدراسات أن تناول الأدوية المسموح بها في فترة الحمل واختيار التوقيت المناسب والمتابعة المنتظمة مع طبيب الروماتيزم وطبيب الولادة المختص خلال فترة الحمل تقلل من مشاكل الحمل وتنتهي بأطفال صحتهم جيدة وأم قادرة على رعاية أطفالها.

د. أديبة الحرز

استشارية الروماتيزم و رئيسة الرابطة الكويتية للروماتيزم

انستجرام@dr.adeeba