” اللبان ” فوائد بين يديك لن تصدقها …

حجر اللبان أو ما يعرف بـ اللبان المر، والمستخرج من شجرة صغيرة تنتشر في دول معينة أشهرها اليمن وسلطنة عمان بالإضافة إلى الصومال وإثيوبيا، ويكون اللبان المر بهيئة حصى صغيرة شفافة تتشكل من الصمغ المفرز من الشجرة.

وقد استخدم اللبان المر منذ آلاف السنين نتيجة خصائصه كمطهر، قابض، طارد للريح، مدر للبول، مقشع، مهدئ، منشط، للرحم، وفوائد أخرى كثيرة سنذكرها في مقالنا هذا.

ويستخدم إما عن طريق نقعه في الماء أو باستخدامه كعلكة أو باستخدام الزيت المستخلص منه والذي يباع في الأسواق، والمكونات الرئيسية لهذا الزيت هي ألفا بينين، أكتانول، خلات بورنيل، لينالول، خلات الأوكتيل، إنسنسول.. إلخ.

 

 

 

 

 

 

اللبان

 

 

 

 

-وكان اللبان عنصرا شائع الاستخدام في مستحضرات التجميل والبخور لعدة قرون، وبصرف النظر عن استخدامه في مستحضرات التجميل والعطور، فله العديد من الاستخدامات الطبية، مثل:

1- يعزز الجهاز المناعي

ينشط الجهاز المناعي إما عن طريق حرق الحجر واستنشاق الأبخرة المتصاعدة منه والتي لها صفات مطهرة تقضي على الجراثيم،  أو بتطبيقه كزيت موضعي مطهر على الجروح يحمي من العدوى كالكزاز مثلا، كما أنه جيد للجروح والعدوى الداخلية وذلك عن طريق نقعه لمدة ليلة كاملة وشرب الماء.


2- يحسن صحة الفم

هذه الصفات المطهرة نفسها تجعل اللبان المر تدبيرا وقائيا مفيدا ضد مشاكل الفم، مثل رائحة الفم الكريهة، الأسنان، التجاويف، تقرحات الفم وغيرها من الالتهابات، وذلك أما عن طريق مضغ الحصى مثل العلكة أو تطبيق الزيت موضعيا أو المضمضة بمنقوع الحجر.

ويمكنك أن تبحث عن منتجات العناية بالفم الطبيعية التي تشتمل على زيت اللبان، ويمكنك أيضا صنع معجون أسنان طبيعي بالكامل عن طريق خلط كميات متساوية من زيت اللبان وصودا الخبز أو غسول الفم بالماء مع إضافة القليل جدا من زيت النعناع.

3- عقار قابض


إن خاصية القبض لحجر اللبان لها فوائد كثيرة، حيث يستخدم منقوعه في حالات الإسهال، كما أن الزيت منه يستخدم بتطبيقه موضعيا للحماية من تساقط الشعر وتقوية اللثة ويمكن تدليك العضلات به لشدها وتقويتها، ويساعد على وقف النزيف من الجروح.

4- ينظم الحيض

يساعد شرب منقوع اللبان المر في التقليل من مشاكل تأخر الحيض كما يساعد على تأخير ظهور علامات انقطاع الطمث، ويساعد في علاج الأعراض الأخرى المرتبطة مع الحيض ومتلازمة الطمث، مثل ألم البطن والغثيان والصداع والتعب وتقلبات المزاج.

5- يمنع تراكم الغازات


شرب منقوع اللبان المر يزيل ويمنع تكون الغازات وهذا يقي من المشاكل المرتبطة منها مثل آلام المعدة، وآلام منطقة البطن والصدر، كما يساعد من يعانون من عسر الهضم.

6- يقلل الندوب


هذه الخاصية مثيرة للاهتمام، حيث إن العناية بالبشرة ومكافحة الشيخوخة هي المواضيع الساخنة في هذه الأيام، وعندما يطبق الزيت موضعيا، فإنه يمكن أن يجعل من الندوب وحب الشباب، والجدري على الجلد تتلاشى بمعدل أسرع بكثير، وهذا يشمل أيضا علامات التمدد، وعلامات الجراحة.

7- يعزز الهضم


الذين يعانون من عسر الهضم والحموضة يمكنهم شرب منقوع اللبان لتحسين وظيفة الجهاز الهضمي دون أي آثار جانبية، كما أنه يسهل الهضم وبنفس الطريقة التي يعمل بها معظم الأدوية.

ولكن على عكس مضادات الحموضة الشائعة التي تعالج الأعراض فقط وتسبب آثارا جانبية كثيرة، كما أن إضافة الزيت إلى الطعام يسرع من إفراز العصارات الهضمية (العصارة المعدية، والعصارة الصفراء والأحماض) في المعدة ويسهل حركة الطعام عبر الأمعاء وهذا يعني تحسنا في جميع جوانب هضم الطعام.

 

 

 اللبان

 

 

 

8- تأخير الشيخوخة


يعزز تجديد الخلايا السليمة ويحافظ على الخلايا والأنسجة، كما أن له خصائص الدواء القابض مما يساعد على مكافحة الشيخوخة، ويمكن أن يساعد على التخلص من بقع الشمس، وإزالة التجاعيد الدقيقة حول العينين والخدين، وعموما شد الجلد في جميع أنحاء الجسم، واستبدال الخلايا الميتة في كبار السن.

9- يعمل كمنشط


شرب منقوع اللبان الذكر يعزز الصحة وينشط جميع أجهزة الجسم، وتستفيد جميع أجهزة الجسم منه، بما في ذلك الجهاز التنفسي، الجهاز الهضمي، الجهاز العصبي، والجهاز الإخراجي، مع زيادة امتصاص المواد المغذية في الجسم، وعلاوة على ذلك يقوي زيت اللبان الذكر جهاز المناعة ويبقيك قويا ومقاوما للأمراض.

10- مدر للبول


إذا كنت تعتقد أن أدوية الثيازايد ومتغيراته هي الأدوية الوحيدة التي يمكن أن تساعدك على التخلص من الماء الزائد من الجسم عن طريق التبول، فهذا غير صحيح، هذه الخيارات الصيدلانية قد تكون فورية، ولكنها ليست آمنة جدا.

اللبان هو بديل طبيعي وآمن، فشرب منقوعه يعزز التبول ويساعدك على فقدان الزائد من المياه، وكذلك الدهون والصوديوم وحمض اليوريك، ومختلف السموم الأخرى من الجسم، مع ميزة إضافية وهي خفض ضغط الدم، وأفضل جزء حول هذا هو أنه آمن تماما وليس له آثار جانبية ضارة.


11- يقلل من مشاكل الجهاز التنفسي


شرب منقوع الحجر يعمل على تهدئة السعال وإزالة البلغم من الجهاز التنفسي والرئتين، كما أن استنشاق الأبخرة المتصاعدة من حرقه، يلطف التهاب الشعب الهوائية واحتقان المسالك الأنفية والحنجرة والبلعوم والشعب الهوائية والرئتين.

كما أن خصائصه المضادة للالتهابات تساعد أيضا على استرخاء ممرات التنفس، والتي يمكن أن تقلل من مخاطر نوبات الربو، مع التخفيف من آلام الجسم، الصداع، الأسنان، ويخفف من ارتفاع درجة حرارة الجسم المرتبطة عادة بنزلات البرد.

12- يخفف من التوتر


شرب منقوع اللبان أو تدليك الجسم بزيته أو استنشاق بخاره، فعال جدا كمهدئ لأنه يحفز على الشعور بالسلام العقلي، والاسترخاء، والرضا، كما أنه يوقظ البصيرة، ويجعلك أكثر تركيزا، ويخفض من القلق والغضب والإجهاد.

13- يبقي الرحم صحيا


شرب منقوع اللبان جيد جدا لصحة الرحم، لأنه ينظم إنتاج هرمون الإستروجين، ويقلل من فرص أمراض ما بعد انقطاع الطمث مثل الأورام أو تشكيل الأكياس في الرحم.

أما بالنسبة لفترة ما قبل انقطاع الطمث، فإنه يحافظ على رحم المرأة صحيا من خلال تنظيم دورات الطمث المناسبة، كما أنه يعالج اضطرابات الحيض التي يمكن أن تؤدي إلى اختلالات معقدة في بعض النساء.

14- حماية القلب

حماية القلب من الأمراض والجلطات الناتجة من الانسدادات في الأوعية الدموية؛ فمشروب اللبان الذكر يزيد من تدفّق الدم في تلك الأوعية ممّا يمنع انسدادها.

15- تنظيم السكري

تنظيم مستوى السكر في الدم وجعله ضمن المعدل الطبيعي، لذلك يُنصح مرضى السكري بشرب كوب منه يومياً.

الوسوم