طرق سهلة من اجل زيادة الخصوبة!

لدى العديد من الأزواج قد يكون الحصول على الحمل مهمة سهلة وسريعة، ولكن هنالك أزواج اللذين لا يجدونها مهمة بهذه البساطة وبحاجة لزيادة الخصوبة. احيانا هنالك مشاكل فسيولوجية معينة او إنسداد في قنوات فالوب من السهل معالجتها. ولكن هنالك مشاكل فسيولوجية  تؤدي لمشاكل العقم والإباضة – التي لا يستطيع الأطباء اكتشافها . هؤلاء الأزواج غالبا ما يلجؤون لعلاجات العقم وزيادة الخصوبة، ولكن احيانا قد يكون هذا قرارا صعبا لبعض الأزواج الذين يجدون انفسهم غير مستعدين للخضوع لهذا العلاج.

لهؤلاء الأزواج قمنا بجمع العديد من الخيارات التي من الممكن ان تساعد بشكل كبير في زيادة الخصوبة لتحسين ظروف الحمل وربما قد ينجحون في تجنب علاجات العقم الثمينه والصعبة. النصائح التالية لا تتطلب تدخلا طبيا وتستحق إعطائها فرصة، ولكن اذا لم تثمر عن النتائج اللازمة بعد مرور فترة من الزمن يجب التوجه للإستشارة الطبية.

الأكل الصحي

التغذية غير السليمة هي احد الاسباب الشائعة للعقم الغير مبرر او لخلل في الإباضة لدى النساء. يعتقد العديد من الأطباء ان التغذية السليمة هي احد المفاتيح لحل مشاكل العقم غير المبررة وزيادة الخصوبة. وينصحون ببعض الأغذية  التي يجب استهلاكها على حساب غيرها:

ينصح بتناول الدهون غير المشبعة مثل زيت الزيتون ويجب التخلي عن دهون ترانس (غير المشبعة) الموجودة في المخبوزات والوجبات السريعة . كما ينبغي التقليل من استهلاك البروتين الحيواني مثل اللحوم الحمراء – واستبدالها بالبروتين النباتي مثل فول الصويا. ومن المستحسن الإكثار من تناول الألياف الغذائية الموجودة في الحبوب الكاملة ، الخضار والفاكهه – مع تقليل الكربوهيدرات والسكريات.

الحفاظ على الوزن السليم لزيادة الخصوبة

اظهرت الدراسات ان نقص الوزن او الوزن الزائد قد يؤثر على فرص الحمل لدى النساء. النساء التي تعاني من الوزن الزائد قد يعانين من أمراض القلب، السكري وارتفاع ضغط الدم مما يقلل من فرص الحمل. حتى انه قبل علاجات العقم يقومون بقياس وزن المرأة . النساء التي تعاني من وزن زائد مبالغ به عليهن التقليل من وزنهن حتى يستطعن البدأ بتلقي علاجات العقم.

نقص الوزن قد يؤدي هو ايضا الى مشاكل في الخصوبة. النساء التي تعاني من نقص حاد في الوزن في كثير من الاحيان لا تظهر عندهن العادة الشهرية ، او انها غير منتظمة ولا تحدث كل شهر – الأمر الذي يزيد من صعوبة الحمل.

التقليل من الضغط

لقد كتبت العديد من الدراسات والمقالات العلمية عن العلاقة الوثيقة بين الضغط النفسي ومشاكل الخصوبة. كلما ازدادت صعوبة الحمل ازداد معها الضغط النفسي الذي لا يساعد لا بل وقد يؤدي الى تفاقم الصعوبة.  الى جانب المنشورات التي تتحدث عن العلاقة بين الضغط النفسي ومشاكل الخصوبة  أعدت العديد من الدراسات التي اثبتت ان النساء اللاتي تلقين علاج  ناجح للتقليل من الضغط النفسي  زادت فرص حملهن.

الضغط النفسي من الممكن ان يضر ليس فقط بعلاجات العقم بل وبمحاولات الحمل المستقلة ايضا. الضغط النفسي قد يضر بانتظام الدورة الشهرية بل وقد يؤدي الى توقفها نهائيا لفترات معينة لذلك من الضروري فعل كل ما بوسعكن للتخفيف عن انفسكن ومحاولة التخلص من الضغط.

ينصح الأخصائيون بممارسة نشاطات  بسيطة ويومية في محاولة التخلص من الضغط مثل : الاستماع للموسيقى، ممارسة اليوغا، التدليك، كتابة يوميات او المطالعة. كذلك من المهم عدم إهمال علاقتكم الزوجية مع الزوج حتى لو كان من الصعب تكريس الوقت لها بسبب انشغالكم في التفكير بالحمل.

بالمقابل لا ينصح الخبراء إطلاقاً بالإجراءات الكبيرة والمتطرفة لتخفيف الضغط مثل ترك مكان العمل. كما لا ينصحون بشرب الكحول والتدخين حتى لو كانت هذه هي الطرق التي تلجأون اليها للتخلص من الضغط السابق لمحاولات زيادة الخصوبة والحصول على الحمل. التدخين وشرب الكحول قد يضرون بشكل كبير بالإباضة لدى النساء  وانتاج الحيوانات المنوية لدى الرجال.

الإباضة 

التوقيت حرج (حاسم). تعيش البويضة بين 24-36 ساعه من لحظة وصولها لقنوات فالوب بعد خروجها من المبيض. في حين ان الحيوان المنوي قد يعيش في الجهاز التناسلي لدى المرأة أكثر من ذلك بكثير – حتى خمس ايام. لذلك كي نزيد من احتمالات الحمل يجب البدء بإقامة العلاقة الجنسية قبل ثلاث الى اربعة ايام من بداية الإباضة ومن المفضل الاستمرار حتى بعد 24 ساعة بعدها.

من الممكن ان تساعدكن رزم اختبارات الإباضة التي انتجت مؤخراً في حساب مواعيد الإباضة الدقيقة. حتى اليوم ساعدتنا رزم اختبارات الإباضة على التنبؤ بأفضل الأوقات للتزاوج ولكن ليس اكثر من ذلك. رزم الإباضة الجديدة ليس فقط توفر توقعات الإباضة الكاملة، بعضهن تحتوي ايضا على نوع من الغمد المطاطي (يشبه الواقي الذكري) المسؤول عن تجميع الحيوانات المنوية وتوجيهها بأمان ومباشرة الى فتحة عنق الرحم وذلك حتى لا يضطر الحيوان المنوي العبور عن طريق المهبل وطوله حوالي 10 سم والذي يعتبر اختبار قوة حقيقي. مئات ملايين الحيوانات المنوية تموت بالمهبل وعنق الرحم بسبب حموضة بطانة الرحم.

الإختبار مناسب للأزواج الذين شخصوا على انهم يعانون من التهاب في عنق الرحم، انخفاض عدد الحيوانات المنوية او القلق في الأداء. تباع الرزم  عن طريق الانترنت بعد تعبئة استبيان طبي قصير.

هناك رزم إباضة منزلية  تقوم بفعالية مزدوجة – تقوم بتنبؤ الموعد الملائم للإباضة لدى المرأة كما تقوم بقياس حركة الحيوانات المنوية لدى الرجل. الرزم التي تباع عن طريق الانترنت لا تحتاج لوصفة طبية.

لك  الخطر، وتشجع على حدوث مشاكل اثناء الحمل.

الإنجاب

الوسوم