المكملات العشبية: ما ينبغي عليك معرفته قبل الشراء

القنفذية للوقاية من نزلات البرد. الجنكة لتقوية الذاكرة. بذر الكتان لتقليل الكوليسترول. تزداد قائمة العلاجات العشبية باستمرار.

والمكملات العشبية – التي تسمى أحيانًا الزيوت النباتية – ليست بالشيء الجديد. تستخدم النباتات للأغراض الطبية منذ الاف السنين. ومع ذلك، لم تخضع المكملات العشبية إلى الرقابة العلمية والتنظيمية الصارمة التي تخضع لها الأدوية. على سبيل المثال، برغم ضرورة اتباع مصنعي المكملات العشبية لممارسات التصنيع الجيدة – لضمان أن المكملات يتم تصنيعها على نحو جيد وتتوافق مع معايير الجودة ــ فلا يتوجب عليهم الحصول على موافقة من إدارة الغذاء والدواء (FDA) قبل طرح منتجاتهم في السوق.

يمكن لجميع الأعشاب – بما في ذلك منتجات المكملات العشبية الموسومة على أنها “طبيعية” – أن تكون لها تأثيرات مثل الأدوية. ولكن، إن أي علاج يتميز بالقوة الكافية ليكون له أثر إيجابي – مثل تقليل الكوليسترول أو تحسين المزاج ــ يكون تأثيره القوي كافيًا للتسبب في مخاطر أيضًا. وبالتالي، يجب أن تقوم بما عليك فعله وتعرف الفوائد والاثار الجانبية المحتملة للمكملات العشبية قبل شرائها. ويجب كذلك التحدث إلى الطبيب، خاصة في حالة تناول أدوية أو الإصابة بمشكلة صحية مزمنة أو الحمل أو الرضاعة الطبيعية.

تخضع المكملات العشبية لتنظيم إدارة الغذاء والدواء، ولكن ليست مثل الأدوية أو الأطعمة. فهي تندرج ضمن فئة تسمى المكملات الغذائية. وتتضمن قواعد تنظيم المكملات الغذائية ما يلي:

• لا يُعد المصنعون ملزمين بطلب موافقة إدارة الغذاء والدواء قبل طرح المكملات الغذائية في السوق. علاوة على ذلك، يجوز للشركات أن تدعي أن المنتجات تعالج نقصًا في عنصر غذائي معين أو تُحسّن الحالة الصحية أو ترتبط بأداء الجسم لوظائفه، وذلك إذا كان لديها بحث يدعم ذلك وأدرجوا إخلاءً بالمسؤولية يفيد بأن إدارة الغذاء والدواء لم تُقيِّم وصف المنتج.

• يجب على المصنعين اتباع ممارسات التصنيع الجيدة لضمان أن المكملات تُصنع على نحو جيد وتتوافق مع معايير الجودة. وتهدف هذه اللوائح إلى استبعاد المكونات الخاطئة والملوثات – مثل المبيدات والرصاص – من المكملات، وكذلك للتأكد من تضمين المكونات الصحيحة بالمقادير المناسبة.

• بمجرد طرح المكمل الغذائي في السوق، تتولى إدارة الغذاء والدواء مسؤولية الرقابة على مدى أمانه. وإذا وجدت إدارة الغذاء والدواء أن المنتج غير آمن، يجوز لها أن تتخذ إجراءً ضد المصنع أو الموزع أو كليهما، ويجوز أن تصدر تحذيرًا أو تطالب بسحب المنتج من السوق.

توفر هذه اللوائح تأكيدًا بأن المكملات الغذائية تتوافق مع معايير جودة معينة وأن إدارة الغذاء والدواء يمكن أن تتدخل لإزالة المنتجات الخطرة من السوق.

وبرغم ذلك، لا تضمن القواعد أن المكملات العشبية آمنة الاستخدام لجميع الأشخاص. ولأن العديد من المكملات يحتوي على مكونات فعالة يكون لها أثر كبير في الجسم، فقد تنطوي هذه المنتجات على مخاطر غير متوقعة. على سبيل المثال، يمكن لتناول مجموعة من المكملات العشبية أو استخدام مكملات بالاقتران مع أدوية موصوفة من الطبيب أن يؤدي إلى نتائج ضارة وربما مهددة الحياة. ولهذا السبب، يجب استشارة الطبيب قبل استخدام المكملات العشبية.