أسباب قرحة المعدة أعراضها وعلاجها

القرحة تعنى خدشا أو جرحا في الغشاء المبطن للمعدة أو الإثنى عشر. هي أشبه بالجرح على الجلد ولكنه داخل المعدة أو الأمعاء.

 

ما هي أهم مسببات القرحة؟

للقرحة أسباب كثيرة ومن أهمها:

· جرثومة المعدة

· الأدوية المضادة للألم (مثل الإسبرين، والأدوية المضادة للروماتيزم وغيرها)

 

هل هناك نوع معين من الطعام يسبب القرحة ؟

لم يثبت علميا أن نوعا من الطعام يسبب القرحة مثل البهارات أو المشروبات الغازية. ولكن الطعام الغني بالبهارات (الحار) قد يساهم في تهييج القرحة الموجودة أصلا ولكن لا يسببها.

 

هل يمكن أن تحدث القرحة بسبب التوتر والعصبية؟

لا يمكن أن تسبب العصبية والتوتر النفسي القرحة ولكن من الممكن أن تزيد من أعراضها.

 

ما هي أهم أعراض القرحة؟

· الشعور بألم في أعلى البطن عادة ما يأتي بعد الأكل مباشرة

· الشعور بالغثيان المستمر أو الاستفراغ

· تحول لون البراز إلى اللون الأسود

· استفراغ الدم

· تناقص الوزن غير المبرر

· فقر الدم غير المبرر

 

ما هي المضاعفات المحتملة من القرحة إذا لم يتم علاجها ؟

إذا أهملت القرحة ولم يتم علاجها بشكل صحيح فإنها قد تؤدي نادرا إلى أحد المضاعفات التالية:

· النزف: بسبب عمق القرحة فإنها قد تصل إلى أحد الأوعية الدموية القريبة من جدار المعدة أو الأمعاء وتسبب النزف. في هذه الحالة قد يلاحظ المريض تغير لون البراز إلى الأسود أو قد يخرج الدم مع البراز. وقد يحدث في بعض الحالات أيضا أن يستفرغ المريض دما. إذا حدث هذا فإن على المريض التوجه إلى أقرب مستشفى فورا.

· انثقاب جدار المعدة أو الإثنى عشر: إذا كانت القرحة مزمنة وأهملت فترات طويلة فإنها قد تكون عميقة جدا لدرجة أنها تمر من خلال جدار المعدة أو الإثنى عشر وتسبب ثقبا. في هذه الحالة يشعر المريض بآلام مبرحة في البطن قد يصاحبها ارتفاع في درجة الحرارة. في هذه الحالة لا بد من التوجه إلى أقرب مستشفى فورا.

· إنسداد في الأمعاء: في حالات نادرة قد تسبب القرحة انسدادا في فتحة المعدة أو الإثنى عشر. في هذه الحالة يشعر المريض بانتفاخ البطن المفاجئ والاستفراغ المتكرر مع وجود آلام مبرحة في البطن.

 

كيف يتم تشخيص القرحة ؟

يبدأ الطبيب أولا بالاستماع إلى قصة المرض. ومن خلال قصة المرض قد يرجح الطبيب وجودالقرحة أو يرجح وجود مشاكل أخرى في الجهاز الهضمي تسبب أعراضا مشابهة للقرحة مثل:

· اضطرابات حركة المعدة أو الإثنى عشر

· القولون العصبي

· التهابات المعدة أو الإثنى عشر

· جرثومة المعدة

· أورام المعدة أو الأمعاء

 قد يحتاج الطبيب بعد ذلك إلى عمل بعض فحوصات الدم أو البراز. وبحسب الحالة إما أن يكتفى بذلك ويعطى للمريض العلاج المناسب أو يعمد إلى عمل تنظير للمعدة والإثنى عشر وهذا الفحص هو أفضل الفحوصات على الإطلاق في التأكد من وجود القرحة من عدمها. ويمكن في حالة عدم توفر التنظير عمل أشعة بصبغة الباريوم وإن كانت هذه الإشعة أقل حساسية في التعرف على التقرحات وقد لا ترى فيها القرحة أصلا.

 

كيف يتم علاج القرحة؟

·بعد التأكد من التشخيص الصحيح نبدا بعلاج سبب القرحة.

· إذا كانت القرحة ناتجة عن جرثومة المعدة فإنه يجب القضاء على هذه الجرثومة عن طريق المضادات الحيوية

· يجب إيقاف الأدوية المهيجة للقرحة مثل الإسبيرين أو الأدوية المضادة للروماتيزم (إذا كنت تأخذ الإسبيرين بسبب مشكلة في القلب فلا تتوقف عن أخذه من غير استشارة الطبيب)

· تجنب الأطعمة المهيجة للقرحة مثل البهارات والقهوة والشاي

· عادة ما تعطى علاجات مخففة للحمض مثل مضادات مضخة البروتون لمدة حوالي ستة أسابيع

· لا نحتاج عادة إلى إعادة المنظار للتأكد من شفاء القرحة إلا إذا كانت في المعدة فإنه ينصح بإعادة المنظار للتأكد من شفائها

 

هل يمكن أن تعود القرحة بعد شفائها ؟

نعم، يمكن أن تعود القرحة بعد شفائها إذا عادة أسبابها